تليف الرحم | الياف الرحم 

ما هي الياف الرحم واسباب حدوث تليف الرحم؟

 

ما هو تليف الرحم او الياف الرحم (عقد الرحم – تليفات الرحم – الورم الليفي)؟

تليف الرحم الياف الرحم

تليف الرحم او الليفة او اللوفه الرحمية ( Uterine Fibroids – myoma) ليس ورم سرطانى ولكنه ورم حميد , فلا ينتشر الى باقى اجزاء الجسم كما يحدث مع الاورام الخبيثه ولكنه عبارة عن ورم فى جدار الرحم فقط لا اكثر ولا اقل من ذلك.

تليف الرحم منتشر جدا بين النساء بعد البلوغ وحتى انقطاع الدورة الشهرية , ولكن من النادر ان يحدث قبل سن العشرين وقد تستمر  اعراض الياف الرحم الى سن انقطاع الدورة الشهرية. تحدث مشكلة الياف الرحم لحوالى ٣٠ الى ٥٠ ٪ من السيدات ,اى انه ما يقارب من نصف السيدات يتعرضن لهذا الورم الليفى الحميد , ولوحظ ايضا ان تلك النسبه ترتفع فى السيدات التى تعيش فى افريقيا “ذوى البشرة السمراء” .

تشريحيا يتكون الورم من الياف عضلية وتلك الالياف العضلية هى ما تكون ايضا جدار الرحم , ولكن يختلف الورم عن جدار الرحم الطبيعى فى شيئين

الاول –ان الورم ينمو بشكل غير طبيعى فيصبح ظاهرا عن جدار الرحم

الثانى– غالبا يكون الورم محاط بطبقة سميكة جدا من تلك الالياف العضلية .

يختلف عدد وحجم الورم الليفى بين الحالة والاخرى ,فغالبا يكون فى الرحم اكثر من ورم ليفى واحد وتختلف الاعراض المرضية  لكل حالة على حسب اماكن الاورام الليفية داخل الرحم وكذلك حجمها , حجم الورم الليفى يترواح ما بين حبة العدس “بضع مليمترات” الى ٣٠ سم “كحجم جنين مكتمل النمو” , ومن الممكن ان يوجد داخل الرحم الواحد اكثر من ورم ليفى باكثر من حجم .


كما ذكرنا من قبل ان الورم الليفى يتميز بان نموه غير منتظم وسريع الى حد ما ,ولكى ينمو الورم الليفى يحتاج الى غذاء واكسجين ,والغداء والاكسجين يحملهما الدم ,لذلك لكى ينمو الورم الليفى فانه يحاط بشبكة من الاوعية الدموية تمده بالغداء والاكسجين اللازمين لنموه , وقد وجدنا ايضا ان قطر الاوعية الدموية التى تغذى الورم الليفى اكبر من قطر الاوعية الدموية التى تغذى جدار الرحم الطبيعى .لذلك فان علاج الورم الليفى بالقسطرة يعتبر من احسن طرق علاج الاورام الليفية .

ما هي اماكن تكون الياف الرحم  ( تليفات الرحم)؟

الورم الليفى كما ذكرنا من قبل ينشأ من جدار الرحم فاما ان يظل فى جدار الرحم ويسمى ورم ليفى فى جدار الرحم  ان يكون اتجاه نموه للداخل فيسمى  ورم ليفى او تليف داخل الرحم وذلك ينمو تحت بطانة الرحم  متجه ناحية تجويف الرحم او يكون اتجاه نمو الورم الليفى الى الخارج فيسمى ورم ليفى او تليف خارج  جدار الرحم وذلك ينمو فى تجويف البطن .
وفى بعض الاحيان ومع استمرار نمو الورم الليفى يتدلى مثل الثمرة اما داخل تجويف الرحم واحيانا فوق الجدار العضلى للرحم.

ما هي اسباب الياف الرحم او تكون الاورام الليفية داخل الرحم؟

لا يمكننا القول بان هناك سبب معين لظهور او حدوث ورم الرحم الليفى ,ولكن يمكن تحديد العوامل التالية التى تزيد من احتمالية حدوث تليفات الرحم  ,ولكنها بالطبع ليست سبب حتمى لحدوث الورم , فمن الممكن ان نجد سيدات لديهم العوامل الاتية ولا يحدث لها ورم ليفى داخل الرحم  , والعوامل هى :

العامل الوراثى : كما ذكرنا من قبل انه لوحظ ان نسبة حدوث الياف الرحم تزداد فى السيدات ذوى الاصول الافريقية والبشرة السمراء ,كما ترتفع  احتمالية حدوث تليف الرحم اذا كانت الام او الجده اصيبت من قبل بالورم الليفى داخل الرحم .

السن : يمكن ان يحدث تليف الرحم  من بعد فترة البلوغ وحتى انقطاع الدورة “سن اليأس” ,حيث تزاد نسبة حدوث الورم الليفى داخل الرحم فى الفترة ما بين ٣٥ سنه وحتى ٥٠ سنة .

الهرمونات : الالياف المكونة لالياف الرحم لديها حساسية عالية للهرمون الانثوى “الاستروجين”  اكثر من حساسية الالياف العضلية لجدار الرحم , وذلك بسبب وجود مستقبلات كثيرة لهرمون الاستروجين فى الياف الورم , ولهذا السبب فان اى مرحلة ترتفع فيها نسبة  الهرمون الانثوى فان السيدة تكون عرضة اكثر لنمو الورم الليفى داخل الرحم , فاثناء فترة الحمل وكذلك ايضا  الادوية اللى تعمل على تنشيط المبايض ترتفع نسبة الاستروجين ونسبة حدوث ونمو الورم الليفى , تأخر سن الزواج ايضا يزيد من احتمالية حدوث الورم الليفى ولكن ليس عن طريق هرمون الاستروجين فقط ولكن يؤثر ايضا على هرمون البروجسترون اللى يعمل على اعداد الرحم للحمل ويرتفع معدل افرازه جدا اثناء فترة الحمل .

السمنة واللحوم الحمراء : تزيد من احتمالية حدوث تليف الرحم بطريقتين , الاولى ارتفاع نسبة الهرمون الانثوى “الاستروجين”  ,والثانية ان السمنه تزيد من احتمالية النوع الثانى من مرض السكر ,ومرضى السكر لديهم ارتفاع فى مستوى الانسولين فى الدم  وهو هرمون منشط للنمو .

وكما قولنا ان كل ما سبق ما هو الى عوامل قد تزيد من احتمالية حدوث الورم الليفى ,وليست سبب بمجرد وجودها تصاب السيدة حتما بالورم الليفى داخل الرحم , والدليل على ذلك ان احدى المشاهير وهى  كونداليسا رايس وزيرة الخارجية الأمريكية  تمارس الرياضة بشكل مستمر وتحافظ على صحتها وابعد ما تكون عن السمنه ومع ذلك كانت مصابة باورام ليفية داخل الرحم .

هل يمكن تجنب او منع حدوث الياف الرحم او الوقاية من مشكلة تليف الرحم؟

لا , لانه لا يوجد سبب معين لحدوث هذا الورم من الاساس , فلا يمكننا القول بان ابتعادك عن فعل بعض الاشياء يمنع حدوث الورم الليفى , ولكن فى دراسة قام بها المعهد الوطنى لعلوم البيئة والصحه بواشنطن على ١٠٠٠ سيده تتراوح اعمارهن بين ٣٥ – ٥٠ عام اوضحت النتائج ان فرصة الاصابه بالورم الليفى تنخفض جدا  كلما ارتفعت نسبة” فيتامين د” فى الدم ,فالسيدات اللاتى لديهن نسبة عالية من فيتامين د اقل عرضة لحدوث الورم الليفى .